الرئيسية / منوعات / تؤدي إلى الموت فورًا.. أخطر 10 حيوانات سامة في العالم

تؤدي إلى الموت فورًا.. أخطر 10 حيوانات سامة في العالم

يتواجد في الكون العديد من المخلوقات التي لا يعرف الكثيرون أنها سامة، بل و«شديد السُمية»، فهناك بعض الكائنات التي قد لا يخطر على ذهنك أبدًا أنها قد تتسبب في قتل محقق خلال ثوانٍ معدودة، رغم أن مظهر بعضها لا يوحي بذلك

 

«المصري اليوم» تعرض لكم قائمة بـ 10 حيوانات قد تعلم لأول مرة أنها سامة، وفقًا لموقع «ليست فيرز»:

1. الحبار

يختلط الأمر على الكثيرين، بين الحبار والأخطبوط كونهما ينحدران من نفس الفصيلة، ولكن لدى الحبار 10 أذرع مغطاة بثقوب صغيرة والتي تساعده في الإمساك بالفريسة، كما يوجد في مؤخرة جسده منقار، يبث هذا المنقار سمًا سريع المفعول غير ضار بالبشر، ولكنه يهاجم الجهاز العصبي للضحية، ويقوم بشل حركتها.

2. طائر البتهوي المقنع

هو طائر مغرد يتواجد في غينيا الجديدة، يحتوي جلده وكذلك ريشه على سم قوي للغاية يسمى «هوموبتراكوتوكسين»، والذي يثبط قدرة الخلايا العصبية والعضلية على نقل هذه الإشارات الكهربائية عن طريق الارتباط بقنوات الصوديوم ذات الجهد الكهربائي

 

وهذا هو نفس السم الموجود في ضفادع النبال في أمريكا الجنوبية، ولكنه أقل سمية من الضفادع، وينتقل بسهولة إلى الإنسان بمجرد لمس الطائر، ويجب أن يأكل الإنسان طائرا كاملا حتى يحدث له ضرر حقيقي.

3. الپلاتِيپوس

هو خلد الماء، يمتلك منقارا مثل البطة يستوطن تسمانيا والسَّواحل الشرقيَّة من أُستراليا.

يمتلك ذكر خلد الماء مخلبا خلف كل ساق يحتوي على السم، يمكنه ان يسبب آلاما مبرحة لأي إنسان، ولكن ليس مميتة بالنسبة للبشر.

يتم إنتاج السم فقط من قبل الذكور الناضجين، وهو أكثر فاعلية خلال موسم التزاوج، وذلك دفع بعض الأبحاث إلى الاعتقاد بأنه يستخدم بشكل أساسي ضد الذكور المتنافسين.

4. وحش الجيل

هي واحدة من اثنتين فقط من السحالي السامة المعروفة في جنوب غرب الولايات المتحدة الأمريكية والمكسيك، أما الأخرى فهي النوع القريب منها السحلية المطرزة.

 

تبسم بالثقل وبطء الحركة، ويصل طولها إلى 60 سم، لدغتها السامة مختلفة عن معظم الحيوانات، حيث إن معظم أسنانها بها ثقوب يتدفق منها السم، طبيعتها الكسولة تجعلها لا تشكل تهديدًا كبيرًا على البشر، ومع ذلك حازت على سمعة مخيفة.

 

5. أم أربعة وأربعين

 

سميت بهذا الاسم نظرا لاحتوائها على 44 زائدة تشبه الأقدام، ولكنها في الواقع تحتوى على أرجل عديدة، يتراوح عددها بين 20 و300، يحتوي الرأس على هوائيات طويلة وزوج من الهياكل الشبيهة بالمخالب تحمل هذه المخالب غدد السم.

 

في حين أن مئويات الأقدام، في معظمها، ليست قاتلة للإنسان، ولكن بعض الأنواع الكبيرة أو العملاقة يمكن أن تكون خطيرة جدًا على الأطفال.

 

6. الدودة الألفية

 

ترتبط ارتباطًا وثيقًا بنبات الحشيش، حيث تطلق بعض الديدان الألفية إفرازات سائلة سامة أو غاز سيانيد الهيدروجين من خلال المسام المجهرية على أجسامها، بعض هذه المواد كاوية ويمكن أن تحرق الهيكل الخارجي للنمل وغيره من الحيوانات المفترسة للحشرات، والجلد والعينين للحيوانات المفترسة الكبيرة.

 

7. الحلزون المخروطي

 

لدغة الحلزون المخروطي تشبه لدغة النحل، لكن الأنواع الأكبر مسؤولة عن 30 حالة معروفة من حالات الوفاة البشرية.

 

يستخدم الحلزون المخروطى حربة متصلة بالراديولا، وهو عضو في الرخويات يعمل كاللسان والأسنان، الحربة مجوفة وشائكة، وهي متصلة بطرف الراديولا داخل حلق الحلزون.

 

عندما يكتشف الحلزون وجود فريسة في القرب، فإنه يدير فمه وبه أنبوب طويل مرن يسمى خرطوم نحو الفريسة، ويتم تحميل الحربة بالسم، ويتم إطلاقها من الخرطوم إلى الفريسة فتصاب الأسماك، مثلًا بتقلص عضلي قوي ويشل السم الأسماك الصغيرة على الفور، ثم يقوم الحلزون بسحب الراديولا، ويسحب الفريسة إلى فمه.

 

8. لوريس بطيء

 

هي مجموعة من فصائل الرئيسيات الهبارية، وهي رتبة من قرود الليمور.

 

تعد اللوريسات هي الثدييات الوحيدة السامة، حيث تنتج اللوريسيات البطيئة سمًا داخل مرفقيها، تلعق هذا السم من مرفقيها ليختلط باللعاب ليمثل عضهة سامة لمهاجميها، وأيضا تلعق صغارها بلعابها المختلط بالسم لتحميها من المفترسات.

 

9. تنين كومودو

 

هو من أكبر أنواع السحالي حجمًا في العالم ويعيش في جزر إندونيسيا، ويحتوي لعابها على أكثر من 50 نوعًا من البكتيريا، منها 7 أنواع شديدة التعفن و4 ليس لها ترياق محدد معروف، لذلك فإنه عندما يحاول اصطياد الفرائس الكبيرة مثل الغزلان والجواميس فإنه يقوم بعضها فقط تاركا البكتيريا التي في فمه تنتقل إلى الفريسة لتتسبب بتسمم دمها ومن ثم يبتعد عنها قليلا ويراقبها حتى تموت ببطء ومن ثم يلتهمها، ومع ذلك فإن عضته غير قاتلة للإنسان إذا عولجت بمضادات حيوية قوية.

 

10. المرجان

 

هناك أنواع عديدة من الشعاب المرجانية، بعضها يحتوي على مواد كيميائية سامة لم يتم بحثها بشكل كامل حتى الآن، وتعد أكثر الشعاب المرجانية فتكًا هي «بلايثوا»، يمكن أن تقتل أرنبًا بحقنه 25 نانوجرام فقط، ويتطلب قتل الإنسان 4 ميكروجرام منها.

 

يعتبر الباليتوكسين من أكثر السموم العضوية فتكًا، تشمل أعراض التسمم آلامًا في الصدر وصعوبة في التنفس وسرعة النبض وانخفاض ضغط الدم، الموت يحدث في غضون دقائق، ولا يوجد علاج.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تفاصيل إطلاق أول شركة خاصة لخدمات مراسم الجنازات في مصر

لأول مرة في مصر، تطلق شركة خدمات مراسم الجنازة، وذلك بهدف توفير الخبرات المحترفة التي ...